التبول اللاإرادي اسبابه الفسيولوجية والعضوية و الاجتماعية والتربوية و النفسية و علاجة

35

التبول اللاإرادي اسبابه الفسيولوجية والعضوية و الاجتماعية والتربوية و النفسية و علاجة

 

التبول اللاإرادي أثناء النوم في مرحلة يتوقع فيها أن يتم التحكم الإرادي في التبول عند الأطفال تعتبر حالة شائعة ولكن علاجها ليس بالأمر اليسير ، وقد يحدث التبول ليلاً فقط أو يحدث ليلاً ونهاراً ، وهذا أقل حدوثاً .

نسبة حدوث التبول اللاإرادي تصل إلى 30 % عند الأطفال في سن 4 سنوات ، و 10 % في سن 6 سنوات ، 3 % في سن 12 سنة ، و 1 % في سن 18 سنة ، ويكون شائعاً عند الذكور أكثر من الإناث .

ما هي أسباب التبول الاارادي ؟

1_ الأسباب الفسيولوجية والعضوية :

كأمراض إلتهابات الجهاز البولي أو ضعف صمامات المثانة أو بسبب ضيق فتحة البول أو تضخم لحمية الأنف حيث للطفل صعوبة في التنفس أثناء النوم مما يؤدي إلى الإجهاد و إستغراق الطفل في النوم مما يؤدي لافراغ هذه المثانة أثناء الاستغراق في النوم .

2_ أسباب وراثية :

يلعب العامل الوراثي دوره في حدوث هذه المشكلة فقد يرث الطفل هذا السلوك من والديه كما أن هناك علاقة بين تبول الأطفال وتبول أخوة لهم ، كما أن الضعف العقلي الناتج عن خلل كروموزومي يصاحبه غالباً تبول لا إرادي .

3_ أسباب اجتماعية وتربوية :

1 _ تقصير الأبوين وعجزهم في تكوين عادة ضبط البول لدى الطفل .

2_ سوء علاقة الطفل بأمه الذي يعود للأم مما يجعل تدريب الطفل على التحكم بعضلات المثانة أمراً صعباً .

3_ الاهتمام المبالغ فيه في التدريب على عملية الإخراج والتبول والنظافة وإتباع أسلوب  القسوة والضرب والحرمان كي يتعلم الطفل التحكم في بوله .

4_ تدليل الطفل أو حمايته والتسامح معه عندما يتبول وهذا يعزز لدى الطفل هذا السلوك و يعتقد أنه على صواب .

5_ التفكك الأسري وفقدان الطفل الشعور بالأمن .

6_ وجود مشاعر الغيرة لدى الطفل كوجود منافس له أو زميل متفوق عليه في المدرسة .

7_ وفاة شخص عزيز على الأسرة وخاصة إذا كان ممن يعتني بالطفل .

4_ الأسباب النفسية :

  • خوف الطفل من الظلام أو بعض الحيوانات أو الأفلام والصور المرعبة أو من كثرة الشجار داخل المنزل والخوف من فقدان الراعية و الاهتمام نتيجة قدوم مولود جديد .
  • غيرة الطفل عندما يشعر أنه ليس له مكانته و أن أحد أخوته يتفوق عليه فيدفع هذا الطفل إلى النكوص أي :استخدام أسلوب طفولي يعيد له الرعاية والاهتمام مثل سلوك التبول .
  • شعور الطفل بالحرمان العاطفي من جانب الأم إما بسبب غيابها المتكرر أو الانفصال بين الوالدين .
  • الإفراط في رعاية الطفل وحمايته تنمي عدم ثقته في الاعتماد على نفسه وعدم تحمله مسؤولية التصرفات السلبية كالتبول اللاإرادي .

ولعلاج التبول الاارادي نقترح ما يلي :

 

1_ راحة الطفل نفسياً وبدنياً بإعطاءه فرص كافية للنوم حتى يهدأ جهازه العصبي ويخف توتره النفسي .

2_ التحقق من سلامة الطفل عضوياً وفحص جهازه البولي .

3_ منع الطفل من السوائل قبل النوم .

4_ التبول قبل النوم وايقاظه بعد عدة ساعات ليتبول .

5_ تدريبه على العادات السليمة للتبول وكيفية التحكم في البول .

6_ عدم الإسراف في تخويفه وعقابه وتأنيبه و بث الطمأنينة في نفسه .

7_ تشجيعه عندما نجد فراشه نظيفاً واستطاع أن يذهب لدورة المياه .

8_ تجنب مقارنته بأخوته الذين يتحكمون في البول وعدم استخدام التهديد والابتعاد عن السخرية منه .

  • من ناحية عدم شرب السوائل قبل النوم و إيقاظه للذهاب إلى الحمام فهناك طريقة مثلى وقد تمت دراستها ووجد أنها فعالة مع التعزيزات ، وهي معرفة متى ينام الطفل ويمنع قبل نومه بثلاث ساعات من شرب السوائل ليس بالاكراه إنما بالتعزيز ، وقبل نومه يذهب إلى الحمام ، و بعد نومه بثلاث ساعات تقريباً يتم إيقاظه ويذهب إلى الحمام .

 

التبول اللاإرادي اسبابه الفسيولوجية والعضوية و الاجتماعية والتربوية و النفسية و علاجة
التبول اللاإرادي اسبابه الفسيولوجية والعضوية و الاجتماعية والتربوية و النفسية و علاجة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.