الدورة الشهرية ومتاعبها

22

 

  • ما هو الحيض ؟:

هو خروج دم كل شهر من الرحم ماراً بالمهبل ، من خلال ما يسمى الدورة الشهرية والتي تحدث كل 28 يوماً منذ البلوغ وحتى سن اليأس .

ودم الحيض هو عبارة عن جزئيات متساقطة من الغشاء المبطن للرحم والدم الناتج عن ذلك مع إفراز مخاط من الغدد الموجودة بالغشاء .

وينقطع الحيض إذا حدث حمل ، ففي هذه الحالة لا يتساقط غشاء الرحم ، وبدلاً من ذلك يتهيأ لاستقبال البويضة الملقحة ( بذرة الجنين ) بتنزرع به وتنمو  بين أحضانه إلى جنين .. حيث يزداد سمكه وتزداد الغدد به ويزداد الدم الوارد إليه .

_ الأشياء التي تؤثر على الدورة الشهرية :

  • طبيعة غشاء الرحم :

فمثلاً ، يقل دم الحيض مع قلة سُمكه ( بعد إجراء كحت شديد له ) ، ويزداد دم الحيض مع زيادة سمكه ( كوجود ورم ببطانة الرحم )..

  • المخ ( من خلال جزء به يُسمى هيبوثالامس ) :

حيث يؤثر من خلال هورمون معين على الغدة النخامية ( الموجودة في قاع الجمجمة ) ، فيجعلها تفرز هورموناً يعمل على تكوين البويضات  في المبيض . ويتأثر دور المخ إلى حد كبير في تأثيره على الدورة الشهرية بالانفعالات النفسية ، كالقلق والاكتئاب .

  • الغدة النخامية :

بجانب دورها السابق ، فهي تقوم بإفراز هورمون يساعد على خروج البويضة من المبيض ، وعلى إفراز هورمون الاستروجين والبروجستيرون ن كما تفرز هورموناً آخر له دور في استمرار الحمل في حالة حدوث تلقيح للبويضة .

  • المبيض :

ويقوم إلى جانب إخراج بويضة للتلقيح كل شهر بوظيفته كغدة حيث يفرز هورمون الاستروجين والبروجستيرون . ويؤثر هورمون الاستروجين على بطانة الرحم في الجزء الأول من الدورة ( أول 14 يوماً ) بينما يؤثر هورمون البروجستيرون على بطانة الرحم في الجزء الثاني من الدورة ( حتى اليوم الثامن والعشرين ) .

  • هناك غدد أخرى تؤثر على الدورة الشهرية بواسطة ما تنتجه من هورمونات مثل الغدة الدرقية ( الموجودة بالرقبة ) والغدة جار الكلوية ( الموجودة فوق الكلية ) .
  • المتاعب التي تسبق نزول الحيض :

تشكو بعض الفتيات والسيدات في الأيام القليلة قبل نزول دم الحيض من الصداع وعصبية شديدة وألم بالثديين .. ومما يفسر ذلك أم هورمون الاستروجين يحتجز كمية زائدة من الماء والملح في الجسم .. ولعلك لاحظت قلة خروج البول في هذه الفترة .

وللتغلب على هذه المتاعب ، يجب منع أو إقلال ملح الطعام خلال الأسبوع السابق لنزول الطمث .. ويمكن ، بعد استشارة الطبيب ، تناول دواء مُدر للبول والملح خلال هذا الأسبوع ، أو استعمال أدوية أخرى ينصح بها الطبيب .

ويلاحظ أن هذه المتاعب تزول فور نزول الطمث نتيجة انخفاض مستوى الاستروجين في الدم ن مما يترتب عليه خلص الجسم من الماء والملح الزائد عن حاجته .. وتلاحظ كثير من النساء زيادة كمية البول في اليوم السابق وأثناء الحيض .

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.